الأربعاء: 21 أبريل، 2021 - 09 رمضان 1442 - 05:25 مساءً
سلة الاخبار
الأحد: 28 يناير، 2018

عواجل برس – بغداد

اعلنت مديرية تفتيش بغداد التابعة لمكتب المفتش العام لوزارة الداخلية، الاحد، عن تنفيذ 90 عملية ضبط بالجرم المشهود بحق فاسدين خلال عام 2017، تمخض عنها منع وصول 1,178,000 دولار، و28 مليون دينار الى أيدي الفاسدين.

وذكر تقرير صادر عن مديرية تفتيش بغداد، وتلقته “عواجل برس”، أن “مفرزتي الضبط بالجرم المشهود التابعتين لمقر المديرية ومكتب تفتيش قيادة شرطة بغداد تمكنتا خلال العام المنصرم 2017 من تنفيذ 90 عملية ضبط بالجرم المشهود، حيث كانت المفرزتان تنفذان مهماتهما خلال العام برئاسة مدير تفتيش بغداد اللواء حسين علي دانة وبإشراف وتوجيه مباشر من لدن المفتش العام للوزارة السيد محمد مهدي مصطفى”.

وبيّن التقرير أن “إجمالي عمليات الضبط بالجرم المشهود التي نفذتها مفرزة مقر المديرية بلغت 66 عملية، بلغ مجموع الضباط الذين تم ضبطهم متلبسين بالجرم المشهود فيها 29 ضابطاً، فيما بلغ عدد الموظفين المضبوطين 4 موظفين، والمراتب والمنتسبين 37 منتسباً، والأشخاص المتلبسين بالجرم المشهود بلغوا 52 شخصاً”، مشيرا الى أن “مجموع المبالغ التي منعت مفرزة مقر مديرية تفتيش بغداد من وصولها الى أيدي الفاسدين الذين تم ضبطهم متلبسين بالجرم المشهود في الحالات المذكورة بلغت (مليون و 170 ألف) دولار، و(24 مليوناً و 550 ألف) دينار”.

ولفت الى أن “مفرزة الضبط بالجرم المشهود التابعة لمكتب تفتيش مديرية شرطة بغداد التابع لمديرية تفتيش بغداد تمكنت من تنفيذ 24 عملية ضبط بالجرم المشهود خلال عام 2017، تمخض عنها القاء القبض علي 18 ضابطاً و10 منتسبين و3 أشخاص متلبسين بالجرم المشهود، وألمح التقرير الى أن مجموع المبالغ التي استطاعت المفرزة منعها من الوصول لأيدي الفاسدين (4300) دولار و (3 ملايين و450 ألف) دينار”.