الخميس: 24 يونيو، 2021 - 14 ذو القعدة 1442 - 06:11 مساءً
مقطاطة
الخميس: 9 مارس، 2017

حسن العاني

في الوقت الذي تسربت فيه انباء عن نية الولايات المتحدة، تحرير الكويت عسكرياً، واحتلال العراق، كانت شركة (وايت سكاي) الاميركية للطيران، تعاني من ازمة مالية حادة، وتفكر بغلق ابوابها، الا ان خبيرها تقدم بتقرير غريب، يدعو فيه الى اضافة 35 طائرة جديدة، والاعلان عن تخفيض 50% على اجور النقل للعراقيين حصراً لان هناك – كما ورد في التقرير- 4 ملايين عراقي في الخارج سيعودون الى بلدهم على متن (الوايت سكاي)!!

وافق مجلس الادارة على المقترح، واقترض مليار دولار بضمان سمعة الشركة التي باتت تمتلك اضخم اسطول جوي، وقامت اميركا فعلاً بتحرير الكويت”، ولكن الذي لم يخطر على بال الخبير هو إن 4% من العراقيين فقط استعملوا طائرات الشركة، فيما عاد 96% منهم على ظهور الدبابات الاميركية، لانها مجانية واكثر اماناً وتتولى ايصال ركابها الى المكان المطلوب مباشرةً!!