الجمعة: 15 نوفمبر، 2019 - 17 ربيع الأول 1441 - 04:12 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 19 سبتمبر، 2019

عواجل برس / بغداد

أكد رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، اليوم الخميس، أن التصريحات المتباينة التي تصدر بشأن كردستان لا تمثل الموقف الرسمي لبغداد، فيما شدد رئيس حكومة كردستان مسرور بارزاني على ضرورة أن لا يتم التعامل مع اقليم كردستان على أنه محافظات، وإنما كإقليم مثبت في الدستور.

وقال بيان لحكومة الاقليم تلقت “عواجل برس”  نسخة منه، إن “رئيس حكومة إقليم كردستان مسرور بارزاني التقى، اليوم، رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، وذلك على هامش حفل تخرج الدفعة الأولى لطلبة الجامعة الأمريكية في كوردستان – دهوك”.

ونقل البيان عن الحلبوسي قوله، إن “اللقاء بأحبائنا في إقليم كردستان يعد فرصة طيبة، وأشعر بالسرور عندما أرى الإقليم يتقدم في شتى المجالات، ونأمل أن نصل إلى أرضية مشتركة لحلحلة الخلافات، ولن نقبل بوقوع أي ضرر على مواطني إقليم كردستان، وهذا مبدأ نتمسك به”، واصفا العلاقات بين إقليم كردستان وبغداد بالجيدة”.

وأشار الحلبوسي إلى أن “التصريحات المتباينة التي تصدر بشأن إقليم كردستان لا تمثل الموقف الرسمي لبغداد”، مؤكدا “عدم وجود أي موقف سياسي سلبي تجاه الإقليم”.

بدوره، أعرب رئيس حكومة إقليم كردستان، “عن أمله بإمكانية البت في القضايا الخلافية”، مضيفا “نحن على أستعداد لحل الخلافات كافة بموجب الدستور، ويحذونا الأمل بالتوصل إلى حل”.

وتابع، أن “نجاح كردستان يمثل نجاحاً لكل العراقيين، وإن حسم القضايا الخلافية يصب في مصلحة الجميع”، مشددا “على ضرورة أن لا يتم التعامل مع إقليم كردستان على أنه محافظات، وإنما كإقليم مثبت في الدستور، وأهمية التعاون الأمني بين الجانبين لملاحقة خلايا داعش التي لا تزال تمثل تهديداً في عدد من مناطق البلاد”.

وفي ختام اللقاء، رحب رئيس حكومة إقليم كردستان بـ”التنسيق الجيد بين القوات العراقية وقوات البيشمركة في ملاحقة فلول الإرهاب في بعض المناطق”.