الأحد: 17 يناير، 2021 - 03 جمادى الثانية 1442 - 02:44 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 9 مارس، 2017

عواجل برس _ بغداد

أكد رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم، الخميس، على أهمية إستحداث مناهج تربوية جديدة تمزج بين التربية والتعليم، فيما بحث مع عدد من مدراء التربية في العراق إنضاج قانون الخدمة التربوية.

وذكر مكتب الحكيم في بيان ، إن الأخير “استقبل بمكتبه، اليوم، عدداً من مدراء التربية في العراق، وبحث معهم إنضاج قانون الخدمة التربوية لما له من تاثير ايجابي على الواقع التربوي ومساواة الاسرة التربوية بالاسرة الجامعية”.

ونقل البيان عن الحكيم قوله إن “للاسرة التربوية دور في مواجهة الارهاب لا يقل اهمية عن الدور الذي تضطلع به القوات الامنية في مواجهة الارهاب والحرب ضد داعش الارهابي”، مؤكداً على “اهمية اعطاء تلك الاسرة خصوصية معينة لما لها من دور في المجتمع”.

وأكد الحكيم “على إستحداث منهاج تربوية جديدة تمزج بين التربية والتعليم، وتدريب الاسرة التربوية على تلك المناهج كي يتمكنوا من ايصال المادة الى الطلبة بطرق التدريس الحديثة”، لافتا الى “أهمية المناهج والاسرة التربوية في مواجهة التطرف والافكار المغلقة وتربية الاجيال على تقبل الآخر ومغادرة ونبذ الانغلاق”.

وجدد الحكيم، رفضه “للاعتداءات التي تتعرض لها الأسرة التربوية”، داعياً الجهات المعنية الى “التصدي لهذه الظاهرة”.