الأثنين: 19 أغسطس، 2019 - 17 ذو الحجة 1440 - 03:07 مساءً
سلة الاخبار
الأربعاء: 17 يوليو، 2019

عواجل برس / بغداد

كشف تحالف الفتح، اليوم الأربعاء، عن تكليف الحكومة العراقية، مستشار الأمن الوطني فالح الفياض، للتواصل مع مجلس النواب، لحسم ملف التواجد الأمريكي في العراق.

وينتشر نحو خمسة آلاف جندي أمريكي في العراق منذ تشكيل التحالف، بقيادة واشنطن، عام 2014، لمحاربة “داعش”، عقب استيلائه على مساحة واسعة من أراضي الجارتين العراق وسوريا.

وقال النائب عن التحالف كريم عليوي، لشفق نيوز، ان “هناك تواقيع من قبل عدد كبير من النواب، قدمت الى رئاسة مجلس النواب، من أجل مناقشة قانون اخراج القوات الأمريكية من العراق”.

وبين عليوي ان “سبب تعطيل طرح القانون عود الى ان الحكومة العراقية لم تبدِ اي اراء بهذا الشأن، وانها كلفت فالح الفياض بان يعطي لمجلس النواب صورة واضحة عن القوات الأمريكية المتواجدة في العراق، هل هي قوات قتالية ام قوات تدريب”.

وأضاف انه “لغاية الآن ننتظر الجواب والتوضيحات من الحكومة بواسطة فالح الفياض، ثم سيكون للكتل والأحزاب السياسية كلمة وموقف”.
وافرز حديث سابق للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عن أن واشنطن ستبقي على جنودها في العراق لمراقبة جارته إيران، استياء مسؤولين في بغداد، وبخاصة المقربين من طهران.

وعقب ذلك اتفقت أكبر كتلتين في البرلمان العراقي، وهما تحالف “سائرون”، الذي يرعاه الزعيم الشيعي مقتدى الصدر، وتحالف “الفتح”، بزعامة هادي العامري على رفض وجود أي قوات أجنبية في العراق، وأن بقاء القوات الأمريكية يحتاج إلى اتفاقية جديدة.

ويترأس العامري “ائتلاف البناء”، وهو مقرب من إيران، ويضم تحالف “الفتح”، ائتلاف “دولة القانون”، حركة “عصائب أهل الحق” وفصائل مسلحة وقوى سنية.