الخميس: 29 أكتوبر، 2020 - 12 ربيع الأول 1442 - 07:38 صباحاً
سلة الاخبار
الأحد: 16 فبراير، 2020

عواجل برس/ بغداد

حذّر نائب رئيس مجلس النواب العراقي بشير الحداد يوم الاحد من خلو التشكيلة الوزارية الجديدة برئاسة المكلف بها محمد توفيق علاوي من تمثيل المكونات.

 

وقال الحداد في تصريح صوتي عممه على وسائل الاعلام اليوم، انه “لم تتبقَ سوى ايام قلائل لكي يعلن محمد علاوي عن كابينته الوزارية بعد ان شارفت المهلة الدستورية الممنوحة له على الانتهاء”.

 

واضاف “نتمنى على رئيس مجلس الوزراء المكلف ان يخرج بتشكيلة وزارية موحدة ترضي الجميع”، مردفا بالقول ان “عدم اشراك المكونات الاساسية في الحكومة المقبلة سوف يؤثر سلبا على النسيج الوطني العراقي وعلى السلم الاهلي”.

 

وابلغ رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي، بموعد اكمال الكابينة الوزارية، للحكومة الجديدة، لتكون جاهزة للتصويت امام مجلس النواب العراقي.

 

وقال محمد علاوي في تغريدة له على تويتر امس السبت “اقتربنا من تحقيق إنجاز تاريخي يتمثل بإكمال كابينة وزارية مستقلة من الأكفاء والنزيهين من دون تدخل أي طرف سياسي”.

 

 واضاف انه “سنطرح أسماء هذه الكابينة خلال الأسبوع الحالي إن بعيداً عن الشائعات والتسريبات، ونأمل استجابة أعضاء مجلس النواب والتصويت عليها من أجل البدء بتنفيذ مطالب الشعب”.

 

ومن المفترض أن يقدّم علاوي، الذي سمّي رئيساً للوزراء بعد توافق صعب توصّلت إليه الكتل السياسية، تشكيلته إلى البرلمان قبل الثاني من آذار/مارس المقبل للتصويت عليها، بحسب الدستور.

 

وتشهد بغداد ومدن الجنوب ذي الغالبية الشيعية منذ الأول من تشرين الأول/أكتوبر، تظاهرات تدعو إلى إجراء انتخابات مبكرة ومحاربة الفساد، دفعت رئيس الوزراء السابق عادل عبد المهدي للاستقالة.

 

وندد المحتجون بتكليف محمد علاوي من قبل رئيس الجمهورية برهم احمد صالح لتشكيل الحكومة الجديدة، وقد طالبوه بالتنحي وان يتم تكليف اخر يحظى بمقبولية الحراك الشعبي.