الخميس: 23 نوفمبر، 2017 - 04 ربيع الأول 1439 - 04:29 مساءً
سلة الاخبار
السبت: 4 نوفمبر، 2017

عواجل برس / بغداد

أكد قيادي في الجماعة الإسلامية تمسك حزبه بمشروع تشكيل حكومة إنقاذ وطني في اقليم كردستان لإدارة المرحلة الراهنة بسبب فشل الحكومة الحالية.

وقال سليم كويي القيادي في الجماعة الإسلامة التي يرأسها علي بابير في تصريح صحفي إن الجماعة الإسلامية لن تتخلى عن مشروع تشكيل حكومة إنقاذ وطني لإدارة المرحلة العصيبة التي يمر بها إقليم كردستان بعد أن فشلت التشكيلة الوزارية الحالية في إدارة الإقليم.

وأشار كويي الى أن رئيس حكومة الاقليم نيجرفان بارزاني طلب من رئيس الجماعة الإسلامية خلال إجتماعهما مؤخرا بعدم تشكيل حكومة الإنقاذ الوطني، لكن الجماعة الإسلامية تحتفظ حاليا برأيها بشأن تغيير الحكومة وهي تشدد على ضرورة إبعاد الفاسدين عن السلطة وإسترجاع الأموال المهربة للخارج.

وأضاف أن الجماعة تؤكد ضرورة معالجة الأوضاع الداخلية والمشاكل بين إقليم كردستان وبغداد وفق الدستور وعدم اللجوء الى العنف.

وكانت حركة التغيير قد إقترحت تشكيل حكومة إنقاذ وطني في المرحلة الراهنة بعد الإخفاقات العسكرية التي تسببت بخسارة نصف أراضي الإقليم على خلفية الإستفتاء الشعبي المثير للجدل.