الثلاثاء: 2 يونيو، 2020 - 10 شوال 1441 - 11:25 صباحاً
سلة الاخبار
الأحد: 22 مارس، 2020

عواجل برس/ بغداد

أكد رئيس كتلة اتحاد القوى العراقية السابق صلاح الجبوري، الاحد، أن القوى السنية لن تعترض على أي مرشح شيعي باعتبار المنصب هو من حصتهم، فيما رجح تكرار سيناريو محمد توفيق علاوي مع الزرفي.

 

وقال الجبوري في تصريح أوردته صحيفة “الشرق الأوسط” واطلعت عليه /عواجل برس/، إن “السنة من حيث المبدأ لا يعترضون على أي مرشح شيعي لمنصب رئيس الوزراء من منطلق أن هذا المنصب من حصة الشيعة، لكن غالبية القوى السنية تنظر إلى الزرفي بوصفه رجلا قادرا على التعامل مع التحديات التي تواجه العراق خلال المرحلة المقبلة”.

 

وأضاف الجبوري، أن “هناك تحالفات سياسية يمكن أن تلعب دورها في هذا السياق ومنها التحالفات التي ظهرت خلال فترة تكليف محمد توفيق علاوي، حيث وقفت أطراف سنية مع القوى الشيعية بالضد منه وبالعكس”.

 

وكان مصدر مقرب من رئيس الوزراء المكلف عدنان الزرفي اقر، اليوم الأحد، بصعوبة مهمة الأخير في تشكيل الحكومة نظرا لاتساع دائرة الرفض له، فيما بين أنه سيبدأ اليوم مباحثاته الرسمية لتشكيل الحكومة.