الأربعاء: 21 أكتوبر، 2020 - 04 ربيع الأول 1442 - 01:12 مساءً
سلة الاخبار
الأحد: 23 فبراير، 2020

عواجل برس/ بغداد

بين الخبير القانوني علي التميمي، الاحد، ان البرلمان يستطيع عقد جلسة التصويت على الحكومة بعد طلب يقدمه اكثر من 50 نائبا لعقدها، لافتا الى ان علاوي لايمكنه تحديد موعد لعقد الجلسة كونه لم يكتسب صفة رئيس الوزراء بعد.

 

وقال التميمي في تصريح لـه ، ان “محمد توفيق علاوي لايحق له عقد جلسة البرلمان لانه مازال مكلفا ولم يصادق عليه بعد، كما لايحق لعبد المهدي الدعوة لعقد جلسة البرلمان كونه تصريف اعمال”.

 

وأضاف ان “ثلاث جهات يمكنها الدعوة لعقد جلسة البرلمان وهي رئيس الجمهورية وكذلك البرلمان وطلب مقدم من 50 نائبا لعقد جلسة البرلمان”.

 

وبين ان “علاوي يجب ان يسلم البرلمان منهاجه الوزاري وأسماء الكابينة قبل عقد جلسة البرلمان الطارئة، وفق النظام الداخلي للبرلمان في المادة 11 و34 و37 و58 من الدستور التي تنص على تخصيص الجلسة للموضوع الذي دعيت له”.

 

ولفت ان “البرلمان يمكنه عقد الجلسة بطلب اكثر من 50 نائبا، وفي حال لم تدرج رئاسة البرلمان موضوع التصويت على الحكومة في جدول الاعمال فبأمكان نصف عدد البرلمان زائد واحد عقد الجلسة وفي حال رفض ذلك فبالامكان اللجوء للمحكمة الاتحادية للبت فيه”.

 

واستبعد التميمي عقد جلسة البرلمان يوم غد الاثنين نتيجة الخلافات السياسية القائمة”.