الثلاثاء: 11 مايو، 2021 - 29 رمضان 1442 - 07:24 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 23 مارس، 2017

عواجل برس- بغداد

 

حذرت كتلة التغيير الكردية، الخميس، من مذبحة جديدة في قضاء سنجار بين الجيش التركي وحزب العمال الكردستاني “PKK” ضحيتها ابناء القضاء ، فيما اشارت الى تواجد تلك القوات في محافظة نينوى غير قانوني ومخالف للدستور وانتهاك لسيادة العراقية.

 

وقالت النائب عن الكتلة شيرين رضا لـ”عواجل برس”، ان “مقاتلين حزب العمال الكردستاني “PKK” هم من حملوا السلاح وشاركوا في تحرير قضاء سنجار من سيطرة تنظيم داعش الارهابي”، لافته الى ان “تواجد مقاتلين الحزب في القضاء غير قانوني ومخالف للدستور“.

 

واضافت انه “كان يفترض من “PKK” الانسحاب من سنجار والخروج من الاراضي العراقية من تحريرها من داعش الارهابي”، لافتة الى ان “الجيش التركي يحاول هذه الفترة التحرك باتجاة سنجار والاشتباك مع مقاتلين حزب العمال الكردستاني”، مؤكدة ان “تواجد تلك القوات في محافظة نينوى غير قانوني وخالف للدستور واتهاك لسيادة العراقية“.

 

وابدت رضا مخاوفها من حدوث مذبحة جديدة في سنجار بعد مذبحة داعش الارهابي بين الجيش التركي وحزب العمال الكردستاني “PKK” يروح ضحيتها المئات من ابناء سنجار.

 

واشارت رضا الى ان “الاشتباك بين الاتراك و“PKK” سيأثر علىالعراق والمنطقة بصورة عامة”، داعية بالوقت ذاته الحكومة والامم المتحدة بالتدخل لايقاف هكذا حرب واخراجهم من الاراضي العراقية.