الأحد: 7 مارس، 2021 - 23 رجب 1442 - 05:15 صباحاً
سلة الاخبار
الخميس: 27 أبريل، 2017

عواجل برس _ بغداد

اكدت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، الخميس، أن فصل عدد من الطلبة الذي جرى مؤخرا في جامعة القادسية لا يمت للأحداث التي جرت فيها، فيما بينت ان قرار فصلهم جاء بناءً على شكوى مرفوعة ضدهم تتعلق بمنشورات “تسيء” الى قيمة الاستاذ الجامعي.

وذكرت الوزارة في بيان لها، “إنها تراقب ما يجري من محاولة تسييس فصل عدد من الطلبة في جامعة القادسية”، محذرة من “توظيف مقدرات الحرم الجامعي في غير مساراتها المرسومة”.

واضافت البيان، أن “الوزارة وفي الوقت الذي تؤكد فيه احترام الرأي الحر فلابد من توضيح بعض التفاصيل للراغبين بالاطلاع على حقيقة الموقف، إذ إن فصل الطلبة لا يمت للأحداث التي جرت مؤخرا في الجامعة بأية صلة، بل كان على خلفية شكوى مرفوعة ضدهم تتعلق بمنشورات تسيء الى قيمة الاستاذ الجامعي”.

وتابع البيان، “نستغرب اشاعة أن الفصل كان بتأثير سياسي، وان هناك تحركا باتجاه احتواء القرار الذي اتخذ بناء على تعليمات انضباط الطلبة”، مؤكدا أن “ابواب الوزارة مفتوحةأمام الملاحظات ووجهات النظر وتشدد على إبعاد الجامعات عن كل ما يهدد اهدافها وتوصي بمنع ما يشغل الطلبة عن همهم العلمي والأكاديمي”.