الثلاثاء: 18 فبراير، 2020 - 22 جمادى الثانية 1441 - 11:08 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 23 يناير، 2020

عواجل برس/بغداد

اكد القيادي الثاني في التحالف الدولي ضد تنظيم داعش في العراق وسوريا، الجنرال الأمريكي أليكسوس غرينكويتش، إنه من الممكن أن يعود تنظيم داعش إلى الصعود رغم إضعافه، في حال انسحبت القوات الأمريكية من العراق.

 

وقال الجنرال غرينكيويتش في مؤتمر صحافي في البنتاغون، إن “تنظيم داعش لا يزال بالتأكيد يشكل خطراً، قائلاً إن “لديه القدرة على الظهور مجدداً إن أزلنا الضغط عنه لوقت طويل”.

 

وأوضح أنه “لا يرى تهديداً باستعادة التنظيم قوته بشكل آني، مضيفاً “لكن كلما أزلنا الضغط عنه لوقت أطول، ازداد هذا الخطر”.

 

وأشار الجنرال غرينكويتش إلى أن “التنظيم كشف ضعفه الهيكلي بعد عجزه عن استغلال التظاهرات في العراق منذ تشرين الأول للمطالبة بإصلاحات سياسية”.

 

وأوضح أن “المشاركين في التحالف الدولي قيموا خلال الأشهر الماضية وضع التنظيم بعدما خسر في آذار أراضي سيطرته في أجزاء من سوريا، والعراق، إثر معارك مع القوات المدعومة من التحالف استمرت سنوات”.

 

وبين الجنرال، إن “الهدف كان معرفة إذا كان التنظيم “ينتهج نوعاً من استراتيجية تريث في انتظار فرصة يمكنه استغلالها، أم أنه خاضع فعلاً للضغط، ويفتقر إلى القدرات والإمكانات”.

 

وتابع أن “التظاهرات في العراق ساعدت التحالف على تطوير تقييمه واستنتج أن التنظيم يعاني من نقص في القدرات والإمكانات أكثر من التريث الاستراتيجي”.