الثلاثاء: 1 ديسمبر، 2020 - 14 ربيع الثاني 1442 - 10:44 مساءً
سلة الاخبار
السبت: 6 يوليو، 2019

عواجل برس- بغداد

أكد النائب عن تحالف البناء عامر الفايز، السبت، ان التهمة التي ستوجه الى قائد عمليات الانبار اللواء الركن  محمود الفلاحي هي التخابر مع جهة معادية للعراق والخيانة العظمى في حال ثبوت ادانته، مشيرا الى ان الحكومة بانتظار تقرير وزارة الدفاع الخاص بالواقعة.

 وقال الفايز في تصريح صحفي ، ان “الحكومة العراقية تعتزم اتخاذ اجراءات قوية ومحاسبة جميع المتورطين في قضية التخابر مع دولة معادية في حال ثبوت صحة الادلة”.

 واضاف الفايز، أن “ثبوت تخابر قائد عمليات الأنبار محمود الفلاحي مع عميل في السي آي أي والسفارة الاميركية ستكون له عواقب وسيطالب العراق بالكشف عن العمل والجهات المتورطة، فضلا عن مذكرة احتجاج او اجراء دبلوماسي ضد السفارة الاميركية”.

 واوضح الفايز ان “اجراء وزير الدفاع نجاح الشمري كان سريعا ومهنيا وجميع الجهالت الرسمية بانتظار انجاز التحقيق من وزارة الدفاع لاصدار مواقف مترتبة على تلك القضية”.