الأثنين: 1 مارس، 2021 - 17 رجب 1442 - 07:59 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 21 يناير، 2021

عواجل برس/ بغداد

 

طالب حسن كريم الكعبي، النائب الأول لرئيس البرلمان، الخميس، الأجهزة الأمنية بتزويد مجلس النواب بما سجلته كاميرات المراقبة من مكان تفجيري ساحة الطيران وسط العاصمة بغداد.
وقال الكعبي في بيان ، إن “جريمة أخرى يندى لها جبين الإنسانية يرتكبها الإرهاب التكفيري وطعنة غادرة تنفذها خفافيش الظلام في منطقة آمنة وأناس مدنيين ابرياء بسطاء خرجوا للاسترزاق وراء لقمة عيش عوائلهم، وما هذا الفعل الجبان إلا دليل آخر على أن الإرهاب يستهدف الإنسان والحياة وأيضا عجزهم على المواجهة بعد دحرهم في معارك المواجهة في كافة انحاء البلاد”.
ودعا الكعبي، “الحكومة إلى تحقيق عاجل وتزويد مجلس النواب بتسجيل الكاميرات الأمنية، والإسراع بالكشف عن الجهات المنفذة وتكثيف الجهد الاستخباري والأمني خلال المرحلة المقبلة، كونها رسالة تحذير واضحة يجب التعامل معها بكل قوة وحزم”، مشيراً إلى أن “الهدف القادم يكون ملاحقة الخلايا الإرهابية في أوكارهم العفنة قبل ان يفكروا بالقيام بأفعال إرهابية مماثلة”.
ووفقاً للبيان، وجّه الكعبي “لجنة الأمن والدفاع النيابية باستدعاء القادة الامنيين على وجه السرعة للوقوف على ملابسات هذا الخرق الامني الكبير”، مطالباً “الحكومة باتخاذ الإجراءات الأمنية المشددة لحماية أرواح الناس وممتلكاتهم، سيما في الأماكن التي يرتادها المواطنين بكثرة وعلى وجه الخصوص الاسواق والمحال التجارية”