السبت: 28 نوفمبر، 2020 - 12 ربيع الثاني 1442 - 10:40 صباحاً
سلة الاخبار
الأثنين: 19 أكتوبر، 2020

عواجل برس\ بغداد

بحث النائب الأول لرئيس مجلس النواب، حسن الكعبي، الإثنين، مشروع قانون الانتخابات الجديد، والازمة المالية التي يمر بها العراق.
وذكر المكتب الاعلامي للنائب الأول، في بيان تلقت “عواجل برس” نسخة منه، ان “الكعبي، استقبل في مكتبه، الفريق التابع لمكتب الامم المتحدة في العراق المكون من اليس والبول نائب رئيس بعثة الامم المتحدة ومديرة برنامج دعم الانتخابات، ولورانس ليو كبير مستشاري الشؤون السياسية , والخبير الاممي في الانتخابات هوغو كاستيش .
وقال الكعبي، ان “حضور خبراء امميون متخصصون في مجال الانتخابات في هذا الوقت امر مهم جداً، ونحن في مجلس النواب اشركنا ممثلي الامم المتحدة في اغلب الاجتماعات والحوارات التي عقدت في مجلس النواب لمناقشة بنود مشروع قانون الانتخابات الجديد المزمع تشريعه قريبا والذي سيهتم على تكريس نقطتين اساسيتين هما العدالة الانتخابية والتمثيل الحقيقي وسيكون ملبيآ لطموح الجميع”.
وبحث الطرفان “امكانية ان تشهد الفترة المقبلة تشريع بعض القوانين المهمة والتي لها علاقة مباشرة بإتمام الانتخابات ومنها قانون المحكمة الاتحادية, حيث بين الكعبي اهميته”.
وجرى تسليط الضوء، وفقاً للبيان على “الورقة الاصلاحية والمعروفة بالورقة البيضاء”.
ووصف الكعبي، الورقة البيضاء بأنها “عبارة عن استراتيجية حكومية لإجراء اصلاحات حكومية على مدى عدة سنوات، فيما يعاني العراق حاليا من ازمة مالية خانقة، وكان يجب ان تتضمن حلول ” آنية ” لهذه المشكلة”.
ودعا، الامم المتحدة الى “دعم العراق في القطاعات الاقتصادية والتنموية والتجارية والنهوض بها لتنويع الورادات ، و عدم الاكتفاء و التركيز على القضايا السياسية في العراق فقط ، سيما ان الاستقرار الاقتصادي مهم جدا لتحقيق الاستقرار السياسي والامني”