الجمعة: 7 أغسطس، 2020 - 17 ذو الحجة 1441 - 04:06 مساءً
سلة الاخبار
الجمعة: 10 يوليو، 2020

عواجل برس/ بغداد

أعلن عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية، مهدي آمرلي، الجمعة، أنه إذا بقي رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بهذا الصمت تجاه القصف التركي سيكون لنا توجه أخر.
وقال امرلي في حديث متلفز تابعته “عواجل برس” أنه “لا توجد لدى العراق سيادة نتيجة التدخلات الخارجية في الشأن الداخلي”.
واضاف أن “البرلمان صوت على قرار اخراج القوات الأميركية من العراق بعد اغتيال سليماني والمهندس”.
وأشار آمرلي، إلى أن “صمت الكاظمي حيال التدخلات التركية يعطي انطباعا لدى البرلمان بضرورة استجوابه”.
ولفت الى أنه “على الكاظمي التعهد بتنفيذ برنامجه الحكومي من بينها حفظ السيادة وإخراج القوات الأجنبية واجراء انتخابات مبكرة”.
وواضح أن “سيادة البلد خط احمر وعلى الكاظمي حفظ سيادة البلد وفرض القانون وهيبة الدولة”، متابعا “نستغرب نصب منظومة باتريوت في السفارة الأميركية وصمت الحكومة على ذلك”