الأربعاء: 28 أكتوبر، 2020 - 11 ربيع الأول 1442 - 11:23 صباحاً
سلة الاخبار
الجمعة: 18 سبتمبر، 2020

عواجل برس\ بغداد

اكد عضو لجنة الامن والدفاع النيابية عن تحالف سائرون بدر الزيادي، الجمعة، ان الايام المقبلة ستشهد القاء القبض على اسماء جديدة وكبيرة عليها شبهات فساد، مشددا على انه لا توجد خطوط حمراء على اي شخص والجميع يخضع للقانون.
وقال الزيادي في بيان تلقت “عواجل برس”، نسخة منه، ان “الاجراءات التي بدأ بها رئيس مجلس الوزراء في متابعة واعتقال من لديهم شبهات فساد وملفات لدى الجهات الرقابية هي اجراءات حقيقية ومدعومة من جميع القوى السياسية واللجان البرلمانية وخاصة لجنة الامن والدفاع البرلمانية”، مبينا ان “الايام المقبلة ستظهر اسماء جديدة وكبيرة ومن مستويات مختلفة يتم القبض عليها ايضا، فلا توجد خطوط حمراء على اي شخص تظهر عليه ملفات فساد والجميع يخضع للقانون”.
واضاف، ان “القبض على البعض من المشتبه بهم لايعني انهم فاسدون بشكل قطعي، والقرار النهائي سيكون للقضاء العادل لان جميع من القي القبض عليهم سيكون لديهم دفوعات يقدموها للمحكمة وتبقى الكلمة النهائية للقضاء في حسم الامر”، لافتا الى ان “هنالك العديد من الملفات يتم احالتها الى القضاء والجهات الرقابية لمتابعتها وهنالك اسماء كبيرة وكل من عليه شبهات فساد سيتم فرض سلطة القانون عليهم”.
واكد ان “القضاء متفهم الذي يحصل والجميع يعلم بانه منذ عام 2003 وحتى اليوم لم يتم القبض على شخصيات كبيرة ومتنفذة بسبب الضغوط الحزبية والسياسية، لكن اليوم الأمر متروك لرئيس مجلس الوزراء ولجنة مكافحة الفساد للقبض على كل من لديه ملفات فساد او شبهات ومن جميع الاطراف دون تمايز بين كتلة او جهة معينة وان يتم محاسبة كل من تسبب بهدر ثروات البلد طيلة السنوات السابقة بغية تحقيق طفرة حقيقية في محاسبة الفاسدين ورؤوس الفساد”