الجمعة: 19 أكتوبر، 2018 - 08 صفر 1440 - 11:40 صباحاً
سلة الاخبار
الأحد: 14 يناير، 2018

عواجل برس – بغداد

أعلنت بعثة الأمم المتحدة في العراق،الاحد، موقفها من الانتخابات المقررة في البلاد في 12 من آيار المقبل وأبرز تحدياتها ، مشيرة الى تعهدها بمواصلة تقديم الدعم الفني لاجراء الانتخابات في موعدها المحدد.

وذكر بيان للبعثة الأممية “يونامي” تلقت ” عواجل برس ” ، نسخة منه  ، إن “المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق تواجه تحدياتٍ كبيرة، إلا أنها ستتمكن من التغلب على تلك التحديات وإجراء انتخاباتٍ وطنيةٍ نزيهةٍ وشفافةٍ وفي وقتها المحدد في 12 أيار/ مايو 2018، فيما تعهّدت بمواصلة تقديم الدعم الفني لضمان إجراء عمليةٍ فاعلةٍ وذات مصداقيةٍ تحظى بثقة الناخبين العراقيين والسياسيين والمجتمع الدولي”.

وقال مدير مكتب المساعدة الانتخابية أمير عرين خلال ورشة عملٍ استمرت ليومين عقدتْها المفوضية في السليمانية لبدء الأعمال التحضيرية في جميع أنحاء البلاد للانتخابات،إن” الأمم المتحدة تلقّت طلباتٍ من المفوضية للحصول على مزيد من الدعم الفني، “ونحن على استعدادٍ لذلك”، مضيفاً أن من بين التحديات في انتخابات 2018 ضمانُ عمليةٍ لا تشوبها شائبة للعدّ الإلكتروني وإدارة النتائج في يومٍ واحدٍ من أجل أمن العملية، وخاصةً أمن البرمجيات وإرسال النتائج”.

من جانبه اكد رئيس الإدارة الانتخابية بالمفوضية رياض البدران في كلمةٍ ألقاها في ورشة العمل إن المفوضية “مصرة إصراراً كاملاً ولديها الإمكانيات الإجرائية والفنية واللوجستية لإجراء الانتخابات في موعدها المحدد”.

وأعرب رئيس مجلس المفوضية معن الهيتاوي عن ثقةٍ مماثلةٍ، مشيراً إلى أن المفوضية قد واجهت اختباراتٍ صعبة في الماضي “ولكننا نحن كمفوضية بامكاننا ان نخلق الظروف لإتاحة الفرصة لإجراء انتخاباتٍ ناجحة.” وحثّ على زيادة دعم الأمم المتحدة والتعجيل بالإجراءات للوفاء بالطلبات المقدمة إلى بعثة الأمم المتحدة لتقييم الاحتياجات.