الأثنين: 26 أكتوبر، 2020 - 09 ربيع الأول 1442 - 01:22 صباحاً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 7 فبراير، 2017

عواجل برس / بغداد

 

افاد مصدر في السلطة القضائية، الثلاثاء، الحكم بالإعدام شنقا لمدان مع الحكم بالسجن 15 عاما لمدانين اخرين قاموا بخطف صديق لهم ومن ثم مساومة ذويه بفدية مالية ومن ثم قتله ورمي جثته في الشارع شرقي بغداد.

 

وقال المصدر في حديث لـ”عواجل برس” ان “محكمة الصدر الاولى احالت ثلاث متهمين بخطف صديق لهما ومن ثم قتلة بعد مطالبة ذويه بفدية مالية“.

 

واضاف المصدر انه “وفق اعترافات المدانين الثلاث وشهادة الشهود ان المجني عليه طالب في السادس الاعدادي من اهالي شارع فلسطين تلقى اتصالا هاتفيا من اصدقاء له لغرض الخروج والتفسح وخرج من المنزل ولم يعد“.

 

وتابع ان “اصدقاءه الثلاث قاما بخطفه بعد ان خرج معهم وبعثوا برسالة من هاتفه الى والده للمطالبة بفدية مالية قدرها 250 الف دولار“.

 

واوضح انهم “بعد اخذ الفدية قاموا بتعذيبه ومن ثم قتله بثلاث اطلاقات نارية بمنطقة الرأس ورمي جثته على طريق القناة من جهة منطقة البلديات ليلا“.

 

ولفت الى ان “القاضي اصدر حكما بالاعدام شنقا حتى الموت بحق المدان الاول الذي نفذ القتل كون المتهم اتم الثامنة عشر من عمره ولبشاعة الجريمة والتي لاتسحق الرأفة وفقا لاحكام المادة الرابعة وبدلالة المادة الثانية اولا وثالثا وثامنا من قانون مكافحة الارهاب “. مشيرا الى  ان “القاضي حكم على المدانين الاخرين بالسجن 15 عاما لكل منهما وفق احكام المادة الثانية من قانون مكافحة الارهاب وايداعهما في مدرسة تأهيل الفتيان كونهما لم يبلغا الثامنة عشر من عمرها”. انتهى