السبت: 24 أكتوبر، 2020 - 07 ربيع الأول 1442 - 06:27 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 29 ديسمبر، 2016

عواجل برس _ بغداد
اكد عضو كتلة الاحرار في مجلس النواب ماجد الغراوي، الخميس، أن التيار الصدري تربطه علاقات وطيدة مع حزب الدعوة الاسلامية، وفيما بين أن الامين العام للحزب نوري المالكي لا يمثلهم.
وقال الغراوي في تصريح اطلعت عليه “عواجل برس”, إن “الهدف من زيارة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الى بغداد لحل بعض الامور العالقة والمهمة التي تخص مصلحة البلد وخاصة في مرحلة ما بعد تنظيم داعش الارهابي وتحرير مدينة الموصل”،لافتاً إلى “وجود اجواء مشحونة واختلافات في كل الكتل السياسية وليس فقط في التحالف الوطن””.
وأضاف أن “الصدر اوضح ما حصل من احداث في محافظة البصرة خلال زيارة نوري المالكي، حيث بين الصدر ان المستهدف من هذا الامر ليس حزب الدعوة لان المالكي لا يمثلهم”، مشيراً إلى “وجود علاقات وطيدة بين التيار الصدري وحزب الدعوة” .
وأشار إلى أن “التيار الصدري يعتبر جزء اساسي من التحالف الوطني، وأوضحنا خلال اللقاء بالعبادي المشاكل العالقة بمشروع التسوية وأكدنا على ضرورة ان تكون مجتمعية لا سياسية”،مؤكدا على “ضرورة ان لا تكون التسوية بين الكتل او الشخصيات السياسية لان الامر يعني الشعب العراقي وليس الكتل”.
وبين أن “السياسيين يختلفون ويتحاورون بين الحين والاخر ويجتمعون في مؤتمرات ولقاءات خاصة لكن الشعب العراقي يحتاج الى هذه التسوية من خلال شعورهم بان الحكومة الموجودة تمثل كل العراقيين من خلال النتائج على الارض كتحرير المدن واعادة النازحين والخدمات وكل الامور التي من شانها ان تعزز حق المواطنة والتعايش السلمي بين اطياف المجتمع العراقي”.