الأحد: 16 مايو، 2021 - 04 شوال 1442 - 02:43 صباحاً
سلة الاخبار
السبت: 25 مارس، 2017

عواجل برس- بغداد

اتهمت كتلة الاحرار النيابية، الولايات المتحدة الأمريكية والفاسدين بالوقوف وراء التهديد الذي طال زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، فيما طالبت المرجعية الدينية بإعلان موقفها من تلك التهديدات.

وقال النائب عن الكتلة عبد الهادي الخير الله في حديث لـ “عواجل برس”، ان “الولايات المتحدة الامريكية والفاسدين هم من يقفون وراء تهديد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر”، مبينا أن “المرجعية الدينية بالنجف الاشرف مطالبة اليوم بإعلان موقفها من تلك التهديدات”.

واضاف، ان “الصدر خرج للمطالبة بالإصلاح ومحاسبة الفاسدين ومحاكمتهم وتغيير المفوضية وقانون الانتخابات المجحف”، عادا أن “تهديد زعيم التيار الصدري هو تهديد للشعب العراقي”.

يذكر أن مئات الأشخاص تظاهروا، صباح اليوم السبت، أمام منزل زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر استنكار لـ”محاولات اغتياله” التي كشف عنها في كلمته لمتظاهري ساحة التحرير أمس الجمعة.