الأحد: 26 يناير، 2020 - 30 جمادى الأولى 1441 - 01:59 صباحاً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 10 ديسمبر، 2019

عواجل برس/ متابعة

تتواصل الاحتجاجات المناهضة للحكومة في العراق الثلاثاء، مع اتخاذ المحتجين من الجنوب بغداد قبلة للتظاهر، وذلك بعد سلسلة تفجيرات وقعت في مدينة العمارة، جنوب البلاد استهدفت مقار فصائل مسلحة مقربة من إيران.

وقال مصدر في شرطة العمارة لوكالة الصحافة الفرنسية الثلاثاء “وقعت أربعة انفجارات متزامنة، ثلاثة بعبوات صوتية وأخرى ناسفة رافقها إطلاق نار بُعيد منتصف ليل الاثنين”.

وأشار المصدر إلى استهداف فصيلين تابعين لقوات الحشد الشعبي، وأضاف “استهدفت العبوة الناسفة قيادياً في حركة أنصار الله، من دون وقوع ضحايا، واستهدفت العبوات الصوتية مقرين وقيادياً في حركة عصائب أهل الحق”. بينما أكدت مصادر طبية إصابة ثلاثة أشخاص بجروح ونقلهم إلى مستشفى المدينة.

كما تعرض مرأب يسيطر عليه محتجون منذ أسابيع بالقرب من ساحة التحرير مساء الجمعة، إلى هجوم مسلح أسفر عن مقتل 20 متظاهراً على الأقل وأربعة من عناصر الشرطة، وفقاً لمصادر أمنية وطبية.

وفي مدينة كربلاء جنوب العاصمة، حاصر متظاهرون مقر مديرية الشرطة، مطالبين قوات الأمن بالكشف عن أدلة حيال اغتيال الناشط المدني فاهم الطائي ومحاولة اغتيال ناشط ثان وتفجير سيارة ثالث.

والغالبية العظمى من الضحايا من المحتجين الذين سقطوا في مواجهات مع قوات الأمن ومسلحين من فصائل “الحشد الشعبي” لهم صلات مع إيران، حسب المتظاهرين وتقارير حقوقية دولية، ولكن “الحشد الشعبي” ينفي أي دور له في قتل المحتجين.