الجمعة: 22 يناير، 2021 - 08 جمادى الثانية 1442 - 12:51 صباحاً
سلة الاخبار
الأحد: 26 فبراير، 2017

عواجل برس _ بغداد

 

بحث المجلس القيادي للاتحاد الوطني الكردستاني، خارطة طريق لمعالجة المشاكل الراهنة في اقليم كردستان العراق، محذرا من فرض اتفاقيات غير مرغوب بها من بعض الدول الاقليمية.

 
وقال المجلس القيادي، في بيان، تلقت عواجل برس نسخة منه، انه “وفي مرحلة تحمل تطورات سياسية مختلفة وحياة صعبة للمواطنين وقرب انتصار قوات البيشمركة على داعش، عقد المجلس القيادي للاتحاد الوطني الكردستاني باشراف نائب الامين العام للاتحلاد الوطني الكردستاني كوسرت رسول علي اجتماعاً مهماً للمصادقة على خارطة طريق الاتحاد الوطني الكردستاني”.

 

وأضاف ان “خارطة الطريق تتحدث عن حياة ومعيشة المواطنين ومشكلة الرواتب وادخار الرواتب وتطرح مقترحات لمعالجتها”، مبينا ان “الاتحاد الوطني كانت لديه مشاكل داخلية، وتم عقد هذا الاجتماع بصبر وتحمل وحرص، وتقرر خلال الاجتماع ايجاد حل مناسب للمشاكل وسعادة أعضاء واصدقاء الاتحاد الوطني”.

 

واوضح انه “في الوقت الذي ينظر فيه الاجتماع بأمل كبير للاصلاح في المؤسسات ونظام البايومتري وارتفاع اسعار النفط، فانه يؤكد ضرورة الاسراع في اتخاذ خطوات عملية لمعالجة المشاكل التي يعاني منها المواطنون”.

 

وحول الاوضاع السياسية، أكد المجلس، انه “ومع ان الانتصار العسكري على داعش تاريخي ففي نفس الوقت لا يجوز اغفال الاحتمالات السياسية الخطيرة، وخاصة في المنطقة”، محذرا من ان “هناك محاولات اقليمية لمعاداة الديمقراطية وفرض الاتفاقيات غير المرغوب فيها، وان القوى الكردستانية لم تقم بمعالجة المشاكل الداخلية ولم تستعد لمواجهة تلك الاحتمالات الخطيرة”.

 

وكشف عن ان “خارطة طريق الاتحاد الوطني الكردستاني تتضمن جميع المفاصل الحساسة والمهمة لشعبنا، كتفعيل البرلمان ومعالجة مشكلة الرئاسات والحكومة المشتركة والتوازن الحقيقي والعلاقات بين الاقليم وبغداد والاصلاح والتجديد والاستفتاء والاستقلال”، مشيرا الى ان “المجلس القيادي صادق على اجراء تغييرات في مؤسسات الاتحاد الوطني الكردستاني وتشكيل لجنتين لهذا الغرض”.