الخميس: 13 أغسطس، 2020 - 23 ذو الحجة 1441 - 05:53 مساءً
سلة الاخبار
الجمعة: 10 أبريل، 2020

عواجل برس / بغداد

 تعرّض ​الأمير تشارلز​ وزوجته كاميلا باركر بولز للكثر من الإنتقادات، من قبل محبي الأميرة ديانا، رأى هؤلاء أن القصر الملكي أغفل ذكرها، ووصف بعضهم ولي العهد وزوجته، بأنهما “مثيران للإشمئزاز”، بعد أن نشرت صفحة Clarence house على أحد مواقع اتواصل الإجتماعي، صورة للأمير تشارلز وزوجته في أول لقاء لهما، بعد إعلان شفاء ولي العهد من المرض الناتج عن عدوى فيروس كورونا.

ونُشرت هذه الصورة لمناسبة إحتفالهما بالذكرى الـ15 لزفافهما، وظهرا فيها وهما يجلسان على شرفة منزلهما في قصر بالمورال، مرتديين ملابس عادية جداً.

وأرفقت الصورة بالتعليق: “قبل حلول الذكرى 15 لزواج أمير ويلز ودوقة كورونويل، أردنا أن نتشارك معكم هذه الصورة الملكية”.

يُذكر أن الكثير من محبي الأمير ديانا، لا زالوا يلقون باللوم على كاميلا، معتبرين أنها سبب إنفصال الليدي عن الأمير تشارلز قبل وفاتها، في العام 1997.