الخميس: 6 مايو، 2021 - 24 رمضان 1442 - 06:07 صباحاً
سلة الاخبار
الجمعة: 17 مارس، 2017

عواجل برس _ بغداد

أعلن عضو مجلس محافظة البصرة الشيخ أحمد السليطي، الجمعة، اعتقال عصابة مسؤولة عن عمليات استهداف مسؤولين وقضاة وجرائم جنائية، منها استهداف منزله بعبوة منتصف عام 2015.

وقال السليطي في بيان ، إن “قبضة العدالة طالت مؤخراً من خلال بعض الأجهزة الأمنية، وعلى رأسهم خلية الصقور الاستخبارية ذات الجهد المتميز، عصابة إجرامية منظمة في محافظة البصرة”، مبيناً أن “العصابة اعترفت بارتكابها جرائم عديدة، منها استهداف مسؤولين وقضاة، وخطف أبرياء، وسلب وسرقة سيارات، وغير ذلك من الجرائم الشنيعة التي يندرج بعض منها تحت عنوان الإرهاب بلا أدنى شك”.

وأضاف السليطي أن “من بين جرائمهم استهداف مسكننا الشخصي بتاريخ 16/ 6/ 2015 بعبوة محلية الصنع، وقد اعترفوا بأنهم فعلوا ذلك بتحريض من مسؤولين متضررين من تصريحاتنا ومواقفنا”.

ودعا السليطي، وهو رئيس لجنة الرقابة المالية ومتابعة التخصيصات، أبناء المحافظة إلى “متابعة هذا الموضوع بدقة ليشخصوا من هو مؤهل لحماية أرواحهم وأعراضهم وممتلكاتهم وحقوقهم ممن يتربص بهم ويتحين الفرصة لاغتنامهم من أجل مصالحه الخاصة أو مصالح حزبه وجماعته”.

وكان مسكن عضو مجلس المحافظة الشيخ أحمد السليطي الواقع في قضاء الزبير تعرض في (16 حزيران 2015) إلى استهداف بعبوة محلية الصنع تم وضعها أسفل (كرفان) مخصص لعناصر الحماية، وتسبب انفجارها بأضرار مادية بسيطة، من دون حدوث أي إصابات بشرية.