الأثنين: 12 أبريل، 2021 - 29 شعبان 1442 - 12:07 صباحاً
سلة الاخبار
الأثنين: 1 مارس، 2021

عواجل برس/بغداد

 

اضيئت سماء مدينة “قوانج تشو” جنوبي الصين، ليلًا بـ 500 طائرة بدون طيار، حيث شكلت صورة رائعة على شكل فوانيس وحيوانات متنوعة فوق النهر، خلال احتفال المدينة بمهرجان الفوانيس الصيني التقليدي.
وأفادت شبكة CGTN الصينية، بأن “الطائرات بدون طيار في سماء مقاطعة قوانج دونج الجنوبية، شكلت صورا لمجسم ثلاثي الأبعاد لشهداء صينيين من أجل تكريم الجنود الشجعان على الحدود”.
ويرجع تاريخ عيد الفوانيس الصيني إلى فترة أسرة هان الغربية “206 ق.م – 25 م”، ويسمى باللغة الصينية بـ”عيد يوان شياو”، وذلك عندما بدأت البوذية تنتشر في الصين، وعلم الإمبراطور أن الرهبان البوذيين يشعلون الفوانيس احتراماً لبوذا، فأمر الإمبراطور بإشعال الفوانيس بالقصر الإمبراطوري والمعابد لتقديم الاحترام لبوذا أيضا، ثم تحولت هذه الطقوس تدريجيا إلى عيد شعبي عبر أرجاء البلاد، وأصبح عيداً رسمياً للصينيين.
ويعد هذا اليوم، جزءاً من الموروث الثقافي والحضاري في الصين، فيه تضاء الفوانيس الملوّنة ويتناول الناس كرات الأرز المحلى، ويتجولون في الشوارع ويشاهدون عروضاً فنية وضوئية تقدمها فرق فنية وشعبية باستخدام المفرقعات والخدع الضوئية والآلات الموسيقية التقليدية إضافة إلى مجسمات التنين الناري وإكسسواراته.
ويعد مهرجان الفوانيس أيضاً يوم الحب، لأن العديد من العشاق يتواعدون في هذا اليوم، ذلك أن أسرة تانج التي حكمت البلاد سابقاً كانت تفرض حظراً للتجوال خلال أيام السنة باستثناء يوم مهرجان الفوانيس، لذا كان هذا اليوم فرصة تتيح للعشّاق تبادل النظرات وبعض الكلمات.