السبت: 23 يناير، 2021 - 09 جمادى الثانية 1442 - 01:11 مساءً
سلة الاخبار
الجمعة: 3 مارس، 2017

عواجل برس _ خاص

 

 

توقع اتحاد القوى، الجمعة، عدم تمرير البرلمان لاية اتفاقية مع الجانب الاميركي لاعادة اعمار العراق التي اعلن عنها الرئيس الاميركي دولاند ترامب، مبينا ان اية اتفاقية تعود بالعراق الى ماقبل اتفاقية 1973 والتي جعلت النفط العراقي رهن الدول الكبرى.

وقالت النائب عن اتحاد القوى ناهدة الدايني لـ”عوجل برس” ان “موضوع مصادقة مجلس النواب على اية اتفاقية جديدة مع الجانب الاميركي امر ليس بالهين ولا نتوقع تمريره”، مشيرة الى ان “غالبية الكتل السياسية لديها حساسية من الجانب الاميركي”.

واضافت الدايني ان “الاتفاقية السابقة التي عقدتها حكومة المالكي غالبية بنودها سرية ولا يعلم البرلمان ماجرى فيها وما تتضمنه ما يجعل البرلمان يتخوف من اية اتفاقية جديدة”، لافتة الى ان “اية اتفاقية جديدة مقابل النفط من الممكن ان تعيد العراق الى ماقبل اتفاقية 1973 والتي تجعل النفط العراقي رهن الدول الكبرى والعراق مكبل بديون صندوق النقد الدولي ليس بحاجة الى تكبيله بامور اخرى”.

وافادت انه “من الممكن اعادة اعمار المناطق المحررة من اموال الدول المانحة التي تعهدت بمنح العراق لاعمار المناطق المتضررة”.