الأثنين: 27 يناير، 2020 - 01 جمادى الثانية 1441 - 12:43 صباحاً
سلة الاخبار
الجمعة: 29 نوفمبر، 2019

عواجل برس / بغداد 

أغلقت السلطات الإيرانية، اليوم الجمعة، منفذ “مهران” الحدودي مع العراق، وذلك لأسباب أمنية.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية أنه تم إغلاق المعبر، الذي يربط محافظتي إيلام الإيرانية وواسط العراقية. 

ونقلت عن مسؤولين إيرانيين، القول إنه “تم إغلاق منفذ مهران البري في ضوء ما يحدث في العراق”، مضيفين أن “إغلاق المنفذ جاء بهدف حماية الزوار الذين يتوجهون عبره”.

وأشار أحد المسؤولين إلى أن “المنفذ لا يزال مفتوحا بالنسبة للجاليات الأجنبية”.

ويعد هذا المنفذ من أهم المعابر الحدودية التي يتدفق منها زوار البلدين بالإضافة إلى البضائع.

وتقع بلدة مهران الحدودية، التي يبلغ عدد سكانها أكثر من 17 ألف نسمة، على بعد 85 كيلومترًا جنوب غرب وسط محافظة إيلام.

وكانت إيران أعادت فتح منفذ مهران وباقي المنافذ الحدودية مع العراق في الأيام الماضية، بعدما شهدت موجة احتجاجات عارمة على مدى الأسبوع الماضي بسبب رفع أسعار البنزين.

ويشهد العراق، منذ مطلع أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، احتجاجات واسعة للمطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية ومحاربة الفساد وإقالة الحكومة وحل البرلمان، وإجراء انتخابات مبكرة، وقد قتل ما لا يقل عن 350 شخصا منذ بدء أكبر موجة احتجاجات تشهدها البلاد منذ سقوط صدام حسين عام 2003.