الخميس: 25 فبراير، 2021 - 12 رجب 1442 - 11:40 مساءً
سلة الاخبار
الجمعة: 28 أبريل، 2017

عواجل برس / بغداد

 

دعا امام وخطيب جمعة الكوفة مهند الموسوي افراد المجتمع العراقي من كوادر ونخب وايدي عاملة وميسورين الى تنظيم مبادرات واعمال طوعية لخدمة الوطن مبينا” أن مجتمعنا أحوج ما يكون إلى تنمية روح المبادرة بين أفراده ومؤسساته إذا ما أردنا أن يكون مجتمعنا قوياً وفاعلاً ومتقدماً“.

 

واوضح الموسوي ” ان المجتمعات القوية والمتقدمة والفاعلة نجدها متماسكة ومتعاونة بغض النظر عن موقف الحكومات لافتا” الى ان التماسك لايجعل الحكومات تنحرف ولا تفسد ولا تظلم وبخلاف ذلك فان التفكك ارضية خصبة لكل الانحرافات الحكومية .

 

واشار الى ان الحكومة همها مصالحها ولو كان على رقاب الناس لذلك علينا ان نلتفت الى انفسنا كابناء للوطن الواحد والمجتمع الواحد في النهوض بواقعنا وان نتحمل المسولية بالكامل فاننا ابناء البلد والاحق به .

 

واكد ” ان الاعم الاغلب من السياسيين لديهم اوطان ثانية وعوائلهم لايشاركونا اذانا فهل بعد ذلك من عذر لان ننهض بالواقع ونكف عن التفكك ونرسم حياتنا ونصنعها بايدينا .

 

وفي سياق اخر قال الموسوي ” لابد من تعزيز دور مؤسسات المجتمع المدني في عصر العولمة للنهوض بالمجتمع، وتنمية قدراته، واستثمار ما لدى أفراده من إمكانات ومهارات ومواهب يمكن صقلها وتجميعها لتصب بعد ذلك في بناء المجتمع بناء قوياً. مبينا ” ان مؤسسات المجتمع المدني تنبثق من رحم المجتمع، وتكون مستقلة عن الدولة وتعمل في خدمة الصالح العام وتتنوع مجالاتها وأنشطتها منها الاهتمام بالفقراء والمحتاجين ورعاية وحماية الطفولة، الاهتمام بقضايا جيل الشباب، حل مشكلات المرأة، الدفاع عن حقوق الإنسان، نشر الوعي الصحي، حماية البيئة، تنمية الوعي الثقافي .

 

وتابع” مؤسسات المجتمع المدني لها فاعلية كبيرة في النهوض بالمجتمع وتقويته لذلك يمكن أن نؤسس لبناء مجتمع فاعل وقوي ومتماسك، وهي صفات رئيسة من صفات أي مجتمع قوي وفاعل وناهض.