الأثنين: 18 يناير، 2021 - 04 جمادى الثانية 1442 - 04:56 صباحاً
سلة الاخبار
الخميس: 16 فبراير، 2017

عواجل برس / بغداد

تداولت بعض المصادر الصحفية نبأ نجاة رئيس الوفد السوري المفاوض السفير الدكتور بشار الجعفري من محاولة اغتيال كان سينفذها انتحاري بحزام ناسف في الاستانة.

 وقالت المصادر  إن   المخابرات الروسية اكتشفت خليّة تدير هذا الانتحاري على ان يكون على مقربة من مدخل مركز المخابرات بلباس الشرطة في استانة وعندما يدخل الجعفري يقترب منه ويفجّر حزامه الناسف.

وقد ضبطت المخابرات الروسية عناصر الخلية الذين ينتمون الى داعش، واعتقلتهم، كما استطاعت اعتقال الانتحاري الذي اعترف بما كان سيفعله، وباذن من سلطات كازاخستان نقلت روسيا المتهمين من كازاخستان الى روسيا لاكمال التحقيق معهم وكشف الشبكات الذين يعملون معها وكيفية وصولهم الى كازاخستان، حيث جاؤوا من سوريا عبر العراق، فالاردن، ومن هناك سافروا بجوازات سفر عادية الى موسكو، ومن موسكو توجهوا الى الاستانة.

ويجري التحقيق مع عناصر الخلية الخمسة  بعمق وبشدة، وتمت مصادرة اجهزتهم الخليوية، لمعرفة اتصالاتهم التي اجروها في روسيا وفي كازاخستان، وقبلها في سوريا والعراق والأردن.

 ولم يتسن لـ / عواجل برس / التأكد من صحة هذه الأنباء.

إلا أن المؤكد أن السلطات الكازخية قامت بشكل مفاجئ بتفتيش أعضاء وفد المعارضة قبل دخولهم إلى قاعة المفاوضات .