الأربعاء: 20 يناير، 2021 - 06 جمادى الثانية 1442 - 09:04 صباحاً
سلة الاخبار
الجمعة: 16 أكتوبر، 2020

عواجل برس\ بغداد

توقع  أحد النماذج أن تتضاعف أعداد وفيات كورونا  في الولايات المتحدة بحلول فبراير القادم، في الوقت الذي تشهد فيه عدة ولايات أميركية ارتفاعا في عدد الإصابات، حسب تقرير لقناة سي أن أن.

وبحلول ليل الخميس اقترب عدد الإصابات المسجلة في الولايات المتحدة من ثمانية ملايين، فيما تجاوز عدد الوفيات 217 ألف حالة.

النموذج، الذي أعدّه معهد القياسات الصحية والتقييم في كلية الطب بجامعة واشنطن، يتوقع على الأرجح 389087 حالة وفاة بحلول مطلع فبراير، أي بزيادة  78  في المئة عن عدد الوفيات الحالي.

وقال باحثون من المعهد “نتوقع أن تبدأ الوفيات في الارتفاع خلال الأسبوع أو الأسبوعين القادمين. يبدو أن الارتفاع المرافق لموجة الشتاء متأخر نوعا ما عن الزيادة في أوروبا. ستصل الوفيات اليومية إلى أكثر من ألفي وفاة في يناير حتى إذا فرضت العديد من الولايات القيود الصحية قبل نهاية العام”.

يشار إلى أن جزءا كبيرا من الولايات المتحدة يبلغ عن اتجاه تصاعدي في حالات الإصابة بفيروس كورونا، حيث تم إعلان ما يقرب من 60 ألف حالة في جميع أنحاء البلاد، الأربعاء، مقارنة بـ 56 ألف حالة على الأقل حتى بعد ظهر الخميس، وفقا لبيانات من جامعة جونز هوبكنز

وقال دكتور بيتر هوتيز اختصاصي طب المناطق الحارة في كلية بايلور للطب لـ سي أن أن “هذه علامة تنذر بالسوء. أعتقد أننا في خريف وشتاء سيئين للغاية”.

وأضاف “أنا قلق جدا على الأمة. هذه واحدة من أسوأ فتراتنا في مجال الصحة العامة الأميركية الحديثة”.

يشار إلى أن أكثر النماذج تفاؤلا يتوقع حدوث 314 ألف وفاة بحلول فبراير إذا استخدم جميع الأميركيين الكمامات، مقارنة  بأكثر من 477 ألف حالة وفاة في حال تم تخفيف لبس الكمامات، حسب التقرير.