وقالت وزارة الخزانة الامريكية في بيان الجمعة إن شركة “ماي أفييشن” المحدودة، ومقرها في بانكوك، “تقدم خدمات شحن لشركة طيران ماهان إير، تتضمن حجوزات للشحن”، إضافة إلى خدمات حجز للركاب.

وأضافت أن شركة الطيران الإيرانية “نقلت جوا بانتظام مقاتلين ومواد لسوريا دعما لنظام الاسد، ما أسهم في الفظائع الجماعية في البلاد ونزوح ملايين المدنيين الأبرياء”، وفق ما نقلت الأسوشيتد برس.

وتتضمن العقوبات مصادرة أصول الشركة التايلاندية في الولايات المتحدة، وتحظر بشكل عام على المواطنين الأميركيين التعامل معها.