السبت: 31 أكتوبر، 2020 - 14 ربيع الأول 1442 - 12:56 مساءً
البورصة
الأثنين: 10 فبراير، 2020

عواجل برس/ بغداد

قال ثلاثة مسؤولين عراقيين إن الولايات المتحدة أعلنت استعدادها تمديد إعفاء العراق من العقوبات، للسماح لها بمواصلة استيراد الغاز والكهرباء من إيران.

 

وأضاف المسؤولون أن الإعفاء الجديد سيكون اختبارا للعلاقات بين البلدين في أعقاب الغارة الجوية الأميركية بالقرب من مطار بغداد.

وأشارت الوكالة إلى أن القرار يأتي وسط توتر العلاقات بين الولايات المتحدة وإيران على خلفية مقتل قاسم سليماني وما تبعه ذلك من أحداث.

 

ومن المقرر أن تنتهي صلاحية الإعفاء السابق، الذي مُنح في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، في 13 شباط/ فبراير الجاري.

 

وأضاف المسؤولون الثلاثة إن وزارة الخارجية الأميركية هي المختصة بإصدار مثل هذه الإعفاءات، وأشاروا إلى أنها أعربت عن استعدادها لتمديد الإعفاء ثلاثة أشهر أخرى إذا تمكن العراق من صياغة جدول زمني بنهاية الأسبوع يعرض بالتفصيل خطة للتخلص من الاعتماد على الغاز الإيراني.

 

وقال أحد المسؤولين: “أخبرنا الجانب الأميركي بأنه مستعد لتمديد الإعفاء”.

 

المسؤولون الثلاثة هم أعضاء بارزون في الحكومة العراقية، وأحدهم مطلع على المفاوضات مع الأميركيين، وتحدثوا شريطة عدم الكشف عن هويتهم لأنهم غير مخولين بالتحدث علنا.

 

وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت بفرض عقوبات اقتصادية على الدول التي ستشتري النفط من طهران، في إطار سعي البيت الأبيض إلى أن تصبح “صادرات النفط الإيراني ستصبح صفرا”، وبالتالي “حرمان النظام من مصدر دخله الأساسي”.